6 شهر
هنا العدم

هنا تنصهر كل تسمية عتيقة وبلا معنى قد اعطيت اليك هنا لا وجود الى أسمك ولا أسم العائلة هنا لا وجود للهوية هنا الكينونة هنا انا هنا انت هنا نحن هنا التمرد هنا الرغبة هنا الحرية، هنا الحقيقة المجردة من تراهات التاريخ المسجل في دمائنا هنا نحن لا اجدادنا لا اباء لدينا لا اولياء هنا انا الولي الوحيد لا أسم يثقلني بصفاته لكِ اعكسها لا تصنيف جندري لكي أتبع سلوكه، هنا كل شيء خلق من العدم ليكون هو الاخر عدماً اخر في حتمية المستقبل، لا شيئ يصف العدم هو بداخل جميع الموجودات هو الشيئ الموجود وللاموجود، وها نحن هنا نرقص في عبثية الموجود من العدم، كم هو مضحك ان نوجد من العدم في لحضة يعود تاريخها الساحق الى مليارات التناسخ والطفرات والتجديد وآلان حان دورنا لكي ننيل الحتمية البداية الخروج من الفجوة المظلمة الى فوهت العبث من بين ارجل امرأة يولد العالم يولد العدم تولد الكينونة يولد الأنسان تولد الانظمة يولد الشر ويولد الحب كل شيئ يولد من تلك الفوهى التي بين ارجل انثى الانسان الكائن المستقيم ذو الادراك الواعي، الكائن الاعلى والاكثر انحطاطاً من غيرة وهكذا يتناسل الانسان من العدم ويعود الى العدم.

أضف تعليقاََ